عام

سبب سجن خالد الراشد وحقيقة خروجه من السجن | تفاصيل كاملة حول قصته

سبب سجن خالد الراشد

سبب سجن خالد الراشد, بفضل موقعنا الإلكتروني الحصري، سنوضح لكم سبب سجن الشيخ خالد الراشد، الذي تم تداول خبر خروجه من السجن في الساعات الأخيرة على منصات التواصل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية. في هذا المقال المميز، سنقدم لكم تفاصيل حول سبب اعتقال الشيخ خالد الراشد، بالإضافة إلى تسليط الضوء على أهم معلومات حول حياته وتفاصيل الحكم وعملية القبض عليه. بالإضافة إلى ذلك، سنوضح لكم الحقائق المتعلقة بخبر خروجه من السجن.

من هو خالد الراشد ويكيبيديا

خالد بن محمد الراشد هو داعية إسلامي سعودي وعضو في الحركة السلفية. ولد في عام 1970 وعرف بدوره كخطيب وإمام لمسجد “فهد بن مفلح الصبيعي” في الخبر. يشغل أيضًا منصب المشرف العام على موقع قوافل العائدين والعائدين. تجلى اهتمامه بالدفاع عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم من خلال الاحتجاج على الإساءة له وطلب إلغاء السفارة الدنماركية. لمزيد من المعلومات التفصيلية، يُنصح بالاطلاع على صفحته الخاصة في موقع ويكيبيديا أو المصادر الأخرى الموثوقة المتاحة

سبب سجن الشيخ خالد الراشد

سبب سجن خالد الراشد
سبب سجن خالد الراشد

تم حبس الشيخ خالد الراشد بسبب خطبته الشهيرة التي ألقاها تحت عنوان “يا أمة محمد”. وقد كانت تلك الخطبة ردًا على رسومات مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم قام بها رسامون دنماركيون في عام 2005، والتي أثارت غضب المسلمين في جميع أنحاء العالم. في خطبته، حث الشيخ خالد الراشد السعوديين على التظاهر والمطالبة باتخاذ إجراءات صارمة ضد الدنمارك من أجل دعم وحماية النبي محمد صلى الله عليه وسلم. كما تحدث عن حقيقة الإسلام والمسلمين، وأكد على ضرورة الدفاع عن دينهم ودعم النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

الحكم على الشيخ خالد الراشد

تمت إدانة الشيخ خالد الراشد في البداية بالحكم بالسجن لمدة 5 سنوات، وتقدم استئناف لتخفيض العقوبة، ولكن تم رفض الاستئناف وحدث العكس. وفيما بعد، حدثت جدلية بين الشيخ خالد الراشد والقاضي صالح العجيري، حيث قام القاضي بتضاعف عقوبته مرتين لتصبح 15 عامًا في سبتمبر 2005. انتهت فترة حكم الشيخ خالد الراشد في العام الماضي، وهو عام 2023، ولكن السلطات السعودية لم تفرج عنه حتى الآن.

الظلم والتعذيب الذي تعرض له الشيخ خالد الراشد

قضى الشيخ خالد الراشد مدة 13 عامًا في سجن الحاير السياسي بالرياض، وهناك تعرض لتعذيب شديد وممارسات قاسية. تمت منعه من الطعام والشراب وتعرض للضلال والضرب والجلد والشنق، وفقًا لما أكده نجله عبد الله الرشيد. أكد عبد الله أن والده تعرض لتعذيب مستمر وشديد، وبعد انتهاء التعذيب كان يعود إلى زنزانته في حالة فقدان الوعي على عربة الطعام. تم ضرب الشيخ عندما طلب الوضوء والصلاة من المسؤولين في السجن، مما جعله يؤجل أداء الصلوات الخمس إلى وقت متأخر في الليل. وأشار عبد الله إلى أن رجال المباحث يمنعون والده من النوم، وإذا كان ينام أو يجلس أو يفقد الوعي فإنه يتعرض للضرب. كما وجهت له تهم غريبة وغير قابلة للتفسير بسبب هذه العقوبة والتعذيب الذي تعرض له، مثل تهمة جمع التبرعات للمقاتلين في العراق خلال الغزو الأمريكي.

رسالة خالد الراشد الى الملك سلمان

في شهر ديسمبر 2016، قام الشيخ خالد الرشيد بصياغة رسالة هامة تم نقلها بواسطة زوجته سميرة الدحيم إلى صاحب الجلالة الملك سلمان بن عبد العزيز، حيث طلب فيها بإخلاص من جلالته عدم نسيان المعتقلين الذين ثبت ولائهم للحكومة الرشيدة. تعبر رسالته عن الأمل في أن يجمع الله المسلمين على الحقيقة ويوفّقهم في رحلتهم المزدهرة ويعيد إليهم عود طيبة. يرفع في رسالته التوجيه الصادق لصاحب الجلالة قائلاً: “يا خادم الحرمين الشريفين، فإن المعتقلين الذين أثبتوا ولائهم للحكومة الحكيمة ينادونك في الغيب، مع ما يعلمه الله سبحانه وتعالى. إنهم يعانون بعدما بُعدوا عن ذويهم لفترة طويلة، وأعوامهم قد انقضت، ولا يجدون سوى الأمل في الله أولاً، ثم فيك بعد ذلك”.

حقيقة خروج الشيخ خالد الراشد من السجن

تم نشر مقطع فيديو على صفحة فيسبوك تحمل اسم الشيخ خالد الراشد، وعليها تعليق يُرحب برحيله. ومع ذلك، تمت وصف الصفحة بأنها خبيثة، وتمت مشاركة تعليقات من محبي الداعية خالد الراشد يدعون لإطلاق سراحه، وتضمنت بعض التعليقات انتقادات لانتشار أخبار كاذبة وتوجيه اللوم لأحد المسؤولين. وردت صفحة “أدمان” على نفس المنشور، حيث نفت الخبر واعتذرت عن نشر أخبار غير صحيحة، وقد كتبت التعليق التالي:

“السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، نشكركم على تفاعلكم. أحد الأخوة المسؤولين في هذه الصفحة نشر هذا الفيديو وأشار إلى إمكانية إطلاق سراح الشيخ خالد الرشيد من السجن. ونحن نعلم أيضًا، كما تعلمون أنفسكم، أن هذا الفيديو ليس للشيخ خالد الراشد، والمسؤول ارتكب خطأً في إزالة الفيديو من الصفحة لعدم إدراكه أنه ليس للشيخ خالد الراشد. نعتذر لمتابعينا عن هذا الخطأ الغير مقصود. ولم يتم الإفراج عن الشيخ خالد الراشد حتى الآن… والخبر الذي وصل إلى المسؤول غير صحيح. نسأل الله أن يفرج عن الشيخ خالد الراشد خلال الأيام القادمة”.

في الختام، يتعين علينا أن نشير من خلال هذه المقالة إلى سبب سجن خالد الراشد ونقدم معلومات عن هويته وتفاصيل اعتقاله، بالإضافة إلى توضيح حقيقة خروجه من السجن.

السابق
من هو صالح بن سعيد بن علي الكربي ويكيبيديا
التالي
متى يفتح القبول الموحد للطالبات 2023 بجامعات الرياض

اترك تعليقاً