عام

من هي شريفة فاضل (ام البطل) وما سبب وفاتها؟

من هي شريفة فاضل (ام البطل) وما سبب وفاتها؟

من هي شريفة فاضل (ام البطل) وما سبب وفاتها؟، شريفة فاضل هي مطربة وممثلة مصرية كان لها دور كبير ي إنتاج الكثير من أبطال التمثيل في مصر، ولدت في القاهرة عام 1938م، التحقت بمعهد الفنون المسرحية بعد ان تعلمت الإنشاد الديني والإلقاء على يد العديد من المقرئين المهرة، وهي حفيدة احمد ندا.

السيرة الذاتية شريفة فاضل

شريفة فاضل هي أحد أبرز المغنيين المصريين في سبعينات القرن الماضي، نقدم لكم معلومات عنها:

  • الإسم: شريفة فاضل.
  • مكان الميلاد: القاهرة.
  • تاريخ الميلاد: 27 سبتمبر 1938م عن عمر يناهز 84 عام.
  • الاعمال: حارة السقايين، سلطان الطرب، مفتش المباحث، امرأة حائرة …
  • الزوج: السيد بدير.
  • الأبناء: سيد بدير.
  • الألبومات: اه من الصبر.
  • اسم الوالدة: وفيدا احمد ندا.
  • المهنة: مطربة وممثلة.

اقرأ ايضًا: من هي فاطمة الأنصاري (توتا) ومن زوجها؟

من هي شريفة فاضل (ام البطل) وما سبب وفاتها؟

بعد صراع مع المرض انتقلت الى رحمة الله الفقيدة شريفة فاضل الملقبة بأم البطل، وسيتم تشييعها في مسجد السيدة نفيسة في القاهرة، قال احد أحفادها معلقًا على فيسبوك ” انتقلت الى رحمة الله جدتي شريفة فاضل ام البطل ومن المقرر ان تكون جنازة شريفة فاضل في مسجد السيدة نفيسة في القاهرة”.

اقرأ ايضًا: من هي فاطمة الأنصاري (توتا) ومن زوجها؟

ما سبب تسمية شريفة فاضل ب أم البطل

يعود سبب تسمية شريفة فاضل بأم البطل الى انها فقدت ابنها سيد السيد بدير في حرب أكتوبر، ولكن شريفة فاضل قامت بكل قوتها بعمل أغنية اسمتها أم البطل وقد اشُتهِرت هذه الأغنية بشكل كبيرة وحققت إنجاز عظيم.

في أغنية (أم البطل) تصور شريفة فاضل معاناتها بفقد أبنها البطل واشتياقها له وعن شجاعته في مقاومة الأعداء وقالت كلماتها ” ابني حبيبي يا نور عيني.. بيضربوا بيك المثل.. كل الحبايب بتهنيني.. طبعا ما انا ام البطل.. يا مصر ولدي الحر.. اتربى وشبع من خيرك.. اتقوى من عظمه شمسك.. اتعلم على ايد احرارك..اتسلح بايمانه واسمك”.

من هي شريفة فاضل (ام البطل) وما سبب وفاتها؟، بهذا نكون قد اجملنا الحديث عن أم البطل شريفة فاضل وعن سبب وفاتها وتدثنا أيضًا عن السيرة الذاتية لها

السابق
جامعة قطر تعلن عن وظائف لجميع الجنسيات في العديد من التخصصات2023
التالي
البيتكوين اليوم، التحديث اليومي للبيتكوين

اترك تعليقاً